خزانة الفتاوى / لطائف فقهية / الأَوْلى: كتابة صلى الله عليه وسلم كاملة، عند ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم

الأَوْلى: كتابة صلى الله عليه وسلم كاملة، عند ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم

تاريخ النشر : 11 ربيع أولl 1445 هـ - الموافق 26 سبتمبر 2023 م | المشاهدات : 314
مشاركة هذه المادة ×
"الأَوْلى: كتابة صلى الله عليه وسلم كاملة، عند ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم"

مشاركة لوسائل التواصل الاجتماعي

نسخ الرابط
  الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق، وسيد المرسلين نبينا محمد،وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد.
 الأَوْلى: كتابة صلى الله عليه وسلم كاملة، عند ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم
قال السخاوي رحمه الله تعالى: "واجتنب أيها الكاتب (الرمز لها) أي: الصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم في خطك، بأن تقتصر منها على حرفين، ونحو ذلك، فتكون منقوصة صورة كما يفعله الجهلة من أبناء العجم غالباً، وعوام الطلبة، فيكتبون بدلاً من صلى الله عليه وسلم (ص) أو (صم) أو (صلعم)، فذلك لما فيه من نقص الأجر".
وقال السيوطي رحمه الله تعالى: "ويكره الرمز إليها في الكتابة بحرف أو حرفين، كمن يكتب (صلعم) بل يكتبهما بكمالهما".
لا تفوِّتْ على نفسك فضل كتابتها، ولا على غيرك فضل قراءتها. 
أخوكم محمد بن موسى الدالي
في 19/12/1444هـ
 
المادة السابقة
المادة التالية

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف