خزانة الفتاوى / الصيام / حكم من أكره زوجته الصائمة على الجماع في نهار رمضان وهو مفطر بسبب السفر

حكم من أكره زوجته الصائمة على الجماع في نهار رمضان وهو مفطر بسبب السفر

تاريخ النشر : 16 ذو القعدة 1441 هـ - الموافق 07 يوليو 2020 م | المشاهدات : 111

السؤال

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

لقد كنت مسافرا خارج البلاد,وعندما رجعت من السفر كنت مفطرا ثاني يوم من رمضان لأني مسافر,وعندما عدتت للبيت جامعت زوجتي بالقوه والإكراه,علما ان زوجتي لم تسافر معي لأنها حامل,فالسؤال هو هل علي كفاره او على زوجتي؟أم نقضي فقط هذا اليوم؟وماهي الكفاره؟

شكرا جزيلا

الجواب

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق وسيد المرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد.

أما أنت فليس عليك قضاء لأنك مفطر أصلا، لكنك تأثم بتفطير زوجتك بالإكراه، ولكونها مكرهة، فليس عليها كفارة، لكن عليكما قضاء اليوم،

والله الموفق.

كتبه: د. محمد بن موسى الدالي

في 1436/9/5هـ

 
 
×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف