خزانة الفتاوى / لطائف فقهية / سمات الالتزام الحقيقية

سمات الالتزام الحقيقية

تاريخ النشر : 26 صفر 1443 هـ - الموافق 04 اكتوبر 2021 م | المشاهدات : 65
مشاركة هذه المادة ×
"سمات الالتزام الحقيقية"

مشاركة لوسائل التواصل الاجتماعي

نسخ الرابط
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق، وسيد المرسلين نبينا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد.
ترى أحدهم عليه سمات الالتزام على باب المسجد
فإن خلع النعلين بدأ باليمين!
ثم إن دخل المسجد فبقدمه اليسار! 
ثم إن دخل ومرَّ على أعداد من الناس لم يلقِ عليهم السلام!
وإن واجهه أحدهم وبادره السلامَ ردَّه على مضضٍ!
ثم إن صلى الراتبة صلى إلى غير سترة؛ اكتفاء بخط السجادة أو الخط المرسوم!
وربما جلس، ولم يصل تحية المسجد أصلا!
فأي سُنةٍ هذه؟!
وأي التزامٍ هذا؟!
وأي قدوةٍ هذا؟!
الملتزمُ المستقيمُ طالبُ العلم يجب عليه أن يكون قدوة للناس جميعا في كل شأن الدنيا والآخرة، فإن عجز فلا أقل من أن يكون قدوة فيما يتعلق بالعبادات. 
والله المستعان
د. محمد بن موسى الدالي
في 1443/2/26هـ
 
المادة التالية

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف