خزانة الفتاوى / منوع / تخصيص ليلة رأس السنة بأي مظهر من مظاهر الاهتمام

تخصيص ليلة رأس السنة بأي مظهر من مظاهر الاهتمام

تاريخ النشر : 18 جمادى آخر 1445 هـ - الموافق 31 ديسمبر 2023 م | المشاهدات : 56
مشاركة هذه المادة ×
"تخصيص ليلة رأس السنة بأي مظهر من مظاهر الاهتمام"

مشاركة لوسائل التواصل الاجتماعي

نسخ الرابط
  الحمد لله وكفى، وصلاةً وسلامًا على النبي المصطفى، وآله وصحبه الطيبين الشُّرَفا، وبعد
 فلا يجوز تخصيص ليلة رأس السنة بأي صورة من صور الاهتمام، بدعاء أو صلاة أو صوم ونحوه! من هذا الجهل الذي يمارسه بعض المسلمين في كثير من ديار الإسلام.
وكُن أخي المسلم على يقين من أن إبداء أي صورة من الفرحة أو البهجة أو الاهتمام هو قدر من المشاركة في الاحتفال بهذا العيد البدعي الكفري.
فخيرُ حالِ المسلم تجاهُلُ تلك المناسبة تماما، فهذا من تمام التبرؤ من الكفر، سيما في هذا الوقت الذي اشتدت وطأة الكفار على المسلمين،
والله المستعان
أخوكم محمد بن موسى الدالي
في الثاني عشر من شهر جمادى الآخرة، لعام خمسة وأربعين وأربعمائة وألف من هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم.
 

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف