خزانة الفتاوى / الصلاة / فتحُ الرجلِ قَدَمَيْه في صفِّ الصلاة ليس من السُّنة

فتحُ الرجلِ قَدَمَيْه في صفِّ الصلاة ليس من السُّنة

تاريخ النشر : 14 صفر 1443 هـ - الموافق 22 سبتمبر 2021 م | المشاهدات : 64
مشاركة هذه المادة ×
"فتحُ الرجلِ قَدَمَيْه في صفِّ الصلاة ليس من السُّنة"

مشاركة لوسائل التواصل الاجتماعي

نسخ الرابط
هل من السنة ما نراه من بعض الناس في الصف، يفتحون أقدامهم جدا، حتى يتصل بمن بجواره؟
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق وسيد المرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد
فإن السنة في هذا الباب هو جعل الكتف في الكتف، فيكون تبعا لذلك الكعب في الكعب، كما جاء في حديث النعمان بن بشير رضي الله عنه: "فرأيت الرجل يلزق منكبه بمنكب صاحبه، وكعبه بكعبه" فليس المقصود أن يصل الرجل رجليه بمن على يمينه وشماله، بينما الأكتاف متباعدة، فيكون أشبه برقم ثمانية!! فهذا ليس من السنة في شيء، إنما من وجد فرجة ناحية الإمام انضم إليها، بكل جسمه، سواء كان يمين الإمام أم شماله، وتكون قدماه مساويةً لكتفيه، ثم يأتي من جوارَه من الناحية الثانية وينضم إليه على نفس الصفة، فيكون كتفه في كتفه، ثم كعبه في كعبه، وكذلك كل الصف، من اليمين أو الشمال، فيتضامون ناحية الإمام، ولا يفتح الرجل قدمَيْه فقط، ليسد جانبيه، فهذا خطأ يمارسه كثيرٌ من الناس الآن، والسنة كما تقدم، إلزاق الكتف بالكتف، ثم الكعب بالكعب.
والله الموفق
كتبه: د. محمد بن موسى الدالي
في 8/8/1442هـ
 

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف