خزانة الفتاوى / الصلاة / جهر المرأة بالقراءة في الصلوات الجهرية في بيتها

جهر المرأة بالقراءة في الصلوات الجهرية في بيتها

تاريخ النشر : 26 صفر 1443 هـ - الموافق 04 اكتوبر 2021 م | المشاهدات : 56
مشاركة هذه المادة ×
"جهر المرأة بالقراءة في الصلوات الجهرية في بيتها"

مشاركة لوسائل التواصل الاجتماعي

نسخ الرابط
ياشيخ لما اصلى في البيت المغرب العشاء اجهر فيها زي الرجال ولا لأ؟
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق وسيد المرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد
فإن الأصل تساوي الرجال والنساء في الأحكام، فما شرع للرجال شرع للنساء، والعكس، إلا إن قام الدليل على اختصاص أحد الجنسين بحكم، فيختص به.
فتجهر المرأة إن صلت في بيتها بالصلوات الجهرية: الفجر والمغرب والعشاء، تماما كالرجل لو صلى في المسجد أو في البيت صلاةً جهريةً، وسواء كانت منفردة أم إماما لابنتها أو أمها ونحوه.
لكن لا تجهر بتكبيرات الانتقال إلا إن كانت إماما، فلا يسن الجهر بتلك التكبيرات للمنفرد بحال، فهي من ضرورة الإمامة، وليست سنة مشروعة لكل أحد.
ويستثنى من ذلك -كما نص عليه الفقهاء- ما لو كان حولها رجال أجانب، فتجهر بقدر ما تسمع نفسها، ومن معها فقط.
وهذا بكل أسف هَدْيٌ وسنةٌ تركها كثير من النساء، فحريٌّ بالمرأة أن تأخذ بتلك السنة، وتعلمها غيرها، وتسعى في نشر هذا العلم الذي اندرس.
والله المستعان.
كتبه: د. محمد بن موسى الدالي
في 26/2/1443هـ
 

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف