خزانة الفتاوى / المعاملات / حبس التركة وعدم تقسيمها

حبس التركة وعدم تقسيمها

تاريخ النشر : 22 محرم 1444 هـ - الموافق 20 اغسطس 2022 م | المشاهدات : 214
مشاركة هذه المادة ×
"حبس التركة وعدم تقسيمها"

مشاركة لوسائل التواصل الاجتماعي

نسخ الرابط
[Forwarded from لا إله إلا الله]
 نحن اختين ل4اخوان توفي والدي (ابي و امي) مند 10 سنوات وتركو منزلا ولم يرد الاخ الاكبر ان يبيع ويقسم التركة وهو يستغله
  الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق، وسيد المرسلين نبينا محمد،وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد.
  الواجب قسمة التركة بينكم، للذكر مثل حظ الأنثيين، وتحسب مدة استفادة الأخ الأكبر من نصيبه في التركة المدة السابقة، على أنه مؤجر لنصيب أخوته، أو يحصل تراضٍ بينكم، على ما فات، ولا يجوز له حبس التركة على حسابه كل هذه المدة.
ثم إن تم استلام كل وارث نصيبه، يجب أن يُنظر، فإن كان هذا النصيب بالغا نصاب الزكاة، وجبت الزكاة لعام واحد على الأقل؛ لأنه في حكم المال المفقود بإمساك أخيكم له، ثم عاد إليكم، وإن كان دون النصاب، فلا زكاة فيه.
والله الموفق.
كتبه: د. محمد بن موسى الدالي
في 1440/3/22هـ
 

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف