خزانة الفتاوى / الطلاق / الطلاق البائن بينونة كبرى

الطلاق البائن بينونة كبرى

تاريخ النشر : 25 محرم 1444 هـ - الموافق 23 اغسطس 2022 م | المشاهدات : 107
مشاركة هذه المادة ×
"الطلاق البائن بينونة كبرى"

مشاركة لوسائل التواصل الاجتماعي

نسخ الرابط
 أنا متزوج في عام 1992 حدثت مشاكل  زوجية كثيرة وكان منها
في عام 1996 حدثت مشكلة كبيرة وطلبت مني الطلاق وبالفعل لفظت كلمة أنتي طالق طالق طالق وراجعتها في نفس اليوم بمجلس مشايخ المسكن .
وفي عام 2006 حدثت مشكلة  أخري كبيرة وطلبت مني الطلاق وبالفعل لفظت كلمة أنتي طالق طالق طالق وراجعتها في نفس اليوم بمجلس مشايخ المسكن .
ثم توجهت الي دار الافتاء المصرية وعرضت عليهم مشكلتي وأبلغوني بأن هذه طلقتان ولي مرة واحدة أخري وبالفعل حدثت مشاكل عديدة وكنت دائما اتمالك نفسي ولاكن في عام 2012 حدثت مشكلة كبيرة وكانت زوجتي مستمرة علي كلمة طلقني وكنت أهرب منها بأي سبب وأقول لها لا تنسي بأننا لنا طلقة واحدة ولاكن الضغط المستمر قلت لها أنتي هتكوني مرتاحة مع الطلاق أنتي طالق طالق طالق .
أرجو من سيادتكم الحكم الشرعي لهذه المشكلة مع العلم بأني تركت منزل الزوجية منذ 6 شهور ولعلم سيادتكم بان لفظ الطلاق كان وأنا بكامل عقلي وارادتي أشكركم .
  الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق، وسيد المرسلين نبينا محمد،وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد.
  الأمر ظاهر أخي الكريم، وزوجتك بانت منك بهذا الطلاق المتمم للطلقات الثلاث، وليس لك عليها رجعة، ولا تملك الرجوع إليها إلا بعد أن تتزوج هي نكاح رغبة، ثم يحصل لها طلاق، ولا يراجعها زوجها حتى انقضاء عدتها، فلك حينئذ أن تتزوجها،
والله الموفق.
كتبه: د. محمد بن موسى الدالي
في 1440/3/12هـ
 
المادة السابقة
المادة التالية

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف